زراعة الشعر الحل الأمثل للصلع

يعاني العديد من الناس سواء الرجال أو النساء من مشاكل تساقط الشعر بحيث تصاب مناطق معينة من الرأس مما يؤدي إلى الإصابة بالصلع الجزئي أو فقدان الشعر بشكل كلي مما يؤدي إلى حدوث الصلع التام، فتسبب لهم هذه المشكلة العديد من الاضطرابات النفسية وفقدان المظهر الجمالي الخارجي. وفي مثل هذه الحالات يلجأ الكثيرون لإجراء عمليات زراعة الشعر في تركيا أو غيرها من الدول المشهورة بهذا النوع من العمليات، وكما يمكن إجراء عملية زراعة الشعر في منطقة اللحية والشارب، لبعض الرجال الذين يعانون من عدم نبوت الشعر في تلك المناطق، أو يوجد شعر لكن بكمية خفيفة جداً. وقبل اكتشاف عملية زراعة الشعر، كان بعض الناس يستخدمون الشعر الصناعي المستعار (الباروكة) ولكنه سبب الكثير من المشاكل مثل حدوث الجفاف في فروة الرأس مما يؤدي إلى تساقط الشعر وغير ذلك من مشاكل أخرى، ولذلك اتجه الأطباء إلى حلول أخرى إلى أن توصلوا إلى عمليات زراعة الشعر والتي تعتبر الحل الأمثل لحل مشكلة الصلع سواء كان جزئي أو كلي.

هنالك طريقتان رئيسيتان لزراعة الشعر، الأولى تُعرف بعملية الغرس، والتي يتم فيها استخدام الشعر الصناعي، والطريقة الأخرى تتم بزراعة شعر طبيعي وتعتبر هذه الطريقة بلا شك أفضل من الطريقة الأولى وصحية أكثر. وقد ظهرت في الآونة الأخيرة العديد من المراكز في جميع أنحاء العالم التي تعمل على زراعة الشعر الطبيعي والصناعي على حد سواء بتقنيات مختلفة، ومن أحدث هذه التقنيات:

1- زراعة الشعر بتقنية الشريحة FUT
2- زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف FUE
3- زراعة الشعر بتقنية Biofiber

ومن المهم جداً أن يقوم الشخص المقبل على عملية زراعة الشعر بحسم عدة أمور قبل البدء بإجراء العملية. أهم هذه الأمور هو اختيار المركز الصحيح ذو السمعة الجيدة والذي يضم فريق طبي محترف وعلى قدر عالي من الكفاءة والخبرة، فإذا اخترت المركز المناسب أياً كان مكانه في العالم والذي تستطيع أن تضع ثقتك به فقد أتممت أصعب خطوة.

حدث في السنوات الأخيرة تطور كبير وواسع في مجال الطب التجميلي على مستوى العالم أجمع، ولكن كان لتركيا نصيب وافر في هذا التقدم والتطور وذلك بسبب عاملين هامان هما الموقع الجغرافي للدولة التركية و خبرة الأطباء فيها حيث يتمتع الأطباء بخبرة واسعة ومهارات مختلفة وخاصه في مجال زراعه الشعر وتكاليف منخفضة وذلك مقارنه بباقي دول العالم. يمكنكم زيارة العديد من العيادات الطبية في تركيا مثل عيادة فيرا التركية.