rss Facebook
آخر تحديث : الجمعة ( 26-05-2017 ) الساعة ( 10:11:39 مساءً ) بتوقيت مكة المكرمة
آخر الأخبار :
تصريح لـ "البنتاغون" الامريكي بشأن العملية العسكرية الأخيرة باليمن السعودية تتهم قطر بالضغط على (صالح) ودعم الحوثيين في اليمن الخارجية اليمنية تدين العمل الإرهابي الذي إستهدف حافلة نقل في مصر الكشف عن محاولة استيلاء متحوثون على مساعدات انسانية في بلاد الروس بصنعاء الامارات تتهم قطر بدفع 500 مليون $ للقاعدة ..والدوحة تكشف عن سجون سرية للتعذيب تديرها الامارات في اليمن شيخ قبلي وقيادي مؤتمري بارز ينجو من محاولة اغتيال وسط العاصمة صنعاء وزارة الصناعة تحدد سعر اإسطوانة الغاز المنزلي مكاتب البريد تبدأ بصرف 50% من مرتب شهر إبريل مجلس الأمن يعتمد بالإجماع قرارا مصريًّا حول مكافحة الخطاب الإرهابي للمرة الأولى ...ترامب يجتمع مع قادة الناتو
  • الأكثر قراءة
  • آخر الأخبار

الأكثر زيارة في قسم(حوارات وكتابات)

كاتب سوداني: نحن “المرتزقة”؟
القراءات: 96

استطلاع رأي

ماسمي بـ (وثيقة الحل للقضيه الجنوبيه)..هل انت ...؟

مع
ضد
محايد

مبادرة كيري تعصف بالشريكين الرياض وهادي وتجبر الأخير على العودة لـ عدن

مبادرة كيري تعصف بالشريكين الرياض وهادي وتجبر الأخير على العودة لـ عدن

العمل نيوز - متابعات      
   الجمعة ( 09-09-2016 ) الساعة ( 7:46:03 مساءً ) بتوقيت مكة المكرمة
في ظل الحديث المستمر عن مقترح وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، بشأن اليمن، وجهود إحياء المفاوضات السياسية برعاية الأمم المتحدة على قاعدة "اتفاق شامل وكامل"، تؤشر المعطيات إلى عصف لحق بالعلاقة بين الرياض وهادي، المستاء من وضع مصير الرئاسة على طاولة اتفاق نهائي، فيما تعطي وسائل إعلام مقربة من السعودية مؤشرات إلى دفع هادي للعودة إلى عدن.
بدا لافتاً ما أعلنته قناة "سكاي نيوز" عربية الممولة سعودياً وتبث من الإمارات العربية المتحدة، عن ترتيبات عسكرية وأمنية تجري بصدد عودة نهائية لعبدربه منصور هادي وحكومته بشكل نهائي إلى مدينة عدن - بمناسبة عيد الأضحى (..) - وذلك بتنسيق من قبل دول "التحالف" بقيادة السعودية.
وعلق مصدر سياسي يمني في الرياض لوكالة "خبر"، أنه من المرجح أن السعودية بدأت فعلياً بخطوات ضغط على هادي خاصة بعد امتعاض الأخير بشأن اللقاء الذي جمع المبعوث الأممي اسماعيل ولد الشيخ بوفد صنعاء في مسقط بعد وساطة القيادة العمانية وتصريحاته التي مست مصير "المؤسسة الرئاسية وتشكيل حكومة جديدة".
ويعتبر مصير الرئاسة هو عقدة المنشار في المفاوضات اليمنية، حيث يدرك هادي أن أي اتفاق يعني انتهاء وظيفته السياسية، ولذلك يدفع باتجاه عدم الخوض في مسألة المؤسسة الرئاسية، بحسب المصدر.
وكشفت مصادر سياسية خليجية ويمنية في الرياض، أن الأخيرة تماطل في الرد على مقترح أمريكي يقضي بإعلان هدنة في اليمن لمدة ثلاثة أيام خلال عيد الأضحى.
ويفترض بموجب المقترح، أن تتوقف الغارات الجوية التي تشنها مقاتلات العدوان السعودي على المدن والمحافظات اليمنية والتي شهدت تصعيداً كبيراً خلال الأسابيع الأخيرة.
وكان كيري، قد دعا إلى هدنة في اليمن لمدة 72 ساعة من أجل السماح ببدء المشاورات بين الأطراف اليمنية.
وأوضحت الخارجية الأميركية، أن كيري شدد خلال لقاء مع ولي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، على أهمية تفعيل الهدنة من قبل جميع الأطراف. وأضافت، أن الهدنة ستسمح للمبعوث الخاص للأمم المتحدة، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، ببدء المشاورات مع كلا الجانبين.
وذكر بيان سابق للخارجية الأميركية، أن الجانب السعودي وافق على الهدنة، على أن يتم تنفيذها من قبل جميع الأطراف.
وزير الخارجية الكويتي: الجبير طالبني بدعوة الحوثيين للتفاوض معهم، ونبذل ما في وسعنا للتصالح اليمني السعودي
وفي سياق السباق المحموم نحو "تحسين شروط التفاوض" الذي صار لازمةً تتكرّر بالتوازي مع كل حديث عن مفاوضات جديدة، لم يُنتج على امتداد الأيام الماضية سوى مزيد من التعقيد. ففي جميع الجبهات تواجه السعودية خسارات مستمرة، وسط مكاسب تحققها قوات الجيش واللجان الشعبية سواءً في الداخل أو ما وراء الحدود..
ومع تزايد مؤشرات "عودة المفاوضات" جاء التصعيد السعودي المُباشر، على الأرض ومن الجو عبر مئات الغارات خلال أيام، ليُشكّل نقلة سيلزمُ مزيداً من الوقت كي تُترجم تبعاتها على المشهد برمّته.
ويبدو جليّاً أنّ المشهد في جبهات ما وراء الحدود قد دخل مرحلة "لم يكن متوقعاً" من قبل جميع الأطراف ذات الصلة المباشرة الرياض، واشنطن، وتشكيلات المرتزقة (الجيش الوطني/ المقاومة). أمّا المواقف الأممية والأميركيّة فتُظهر حرصاً مستمرّاً على إضفاء مزيد من الغموض على التفاصيل التي تتعلق بمقترحات الحل المزمع تقديمه إلى الأطراف في اليمن.
ويقول مسئولون يمنيون، إن الهدنة على الأرض لن تكون ممكنة بقرار بالنظر إلى أنها تحتاج إلى لجان ميدانية لتثبيت الهدنة، وهو ما فشلت فيه بالفعل تجربة اللجان الميدانية الأخيرة خلال مفاوضات الكويت. مؤكدة، أن العدوان السعودي يجب أن يوقف غاراته الجوية المدمرة والقاتلة بالتوازي مع وقف دعم ودفع المرتزقة ميدانياً.
وبرغم اللقاء الذي جمع وفد صنعاء بولد الشيخ بعد وساطة عمانية في مسقط، لا تزال الأمم المتحدة تكرر وعودها بعودة الوفد إلى اليمن. دون أن يلوح في الأفق أي شيء بشأن ذلك بسبب استمرار الحظر السعودي على الرحلات من وإلى مطار صنعاء.
 
 

نقلا عن وكالة خبر
طبـاعة     عدد القراءات : 4032


اضف تعليقك على الفيس بوك
تعليقك على الخبر

ننبه الى ان التعليقات هنا تعبر عن كاتبها فقط ولا يتبناها الموقع، كما ننبه الى ان التعليقات الجارحة او المسيئة سيتم حذفها من الموقع
اسمك :
ايميلك :
الحد المسموح به للتعليق من الحروف هو 500 حرف    حرف متبقى
التعليق :
كود التحقق ادخل الحروف التي في الصورة ما تراها في الصورة:
  
جميع الحقوق محفوظة لـ © العمل نيوز
برمجة وتصميم كليفر ديزاين